النابغة ..

مشاهدات




بقلم / ابراهيم الدهش / العراق 


أسم عربي أطلق قديماً على الشخصيات العبقرية الذكية والمميزة في العلم والمعرفة والذكاء المفرط من الذكور فقط ،،، ويشار حديثاً الى الإناث المتميزات بفكرهم وذكائهم وعقلهم النير وتطلعاتهم على مستقبل العالم ،، وقد انتشر هذا الاسم وشاع صيته في وطننا العربي لظهور شخصيات معرفية تستحق أن يطلق عليها هذا اللقب ، أما الجميل الغريب في تسميته لشخص لم يتجاوز من العمر ثلاث سنوات فحق علينا الوقوف عنده ونسلط عليه الأضواء إعلامياً وصحفياً 

كانت لنا المفاجئة خلال تكريمها في أحد المهرجانات عندما وجهت لي دعوة في دولة مصر الشقيقة وحديثها المنمق الذي يفوح بالدراية والعلم والمعرفة وحفظ القرآن والآيات والسور إضافة إلى ترقيم كل آية  ..

نور مكي السن ٥ سنوات تحفظ القرآن الكريم وبأرقام الآيات وكذلك معرفتها  بالرياضات والعلوم بكافة تفاصيلها  بما فيها الكمياء والفيزياء ، كما لديها مشاركات في العديد من الندوات والمحاضرات التحفيزية والعلمية ،، قرأت أكثر من ١٠٠ كتاب في مجالات مختلفة الدينية والعلمية والثقافية والفنية والأدبية ، تصنف أصغر كاتبة في العالم لها ثلاثة كتب وتطمح أن تقوم بإصدار ١٠٠٠ كتاب واخر مؤلفاتها (كورونا والتحدي) ،  إضافة إلى (رحلة في زمن المصريين القدماء )، ( مسرورة والأشرار) حصلت علي العديد من الجوائز والتكريمات  ومن بينها الأزهر الشريف والهيئة الرئاسية للحكومية المصرية إضافة إلى عدد كبير من الشخصيات المهمة في دولة مصر الشقيقة ، وهذا من فضل الله عليها ، لديها مبادرة رحلة مع كتاب لتشجيع الأطفال والشباب علي القراءه والبحث والاطلاع تطمح أن تكون  أصغر مستشارة لرئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي مستشارة لشؤون وتنمية الطفولة والمتحدثة باسم اطفال مصر .. هذا ما تحدثت به إلينا النابغة نور ..

مبارك لنا .. فيك

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري