الكوفة

مشاهدات


 

شعر رزاق مسلم محمد /العراق

ايتها الروح الساكنة في الفردوس الاعلى
ايتها المدينة التي تغتسل بحب الارض، وعبق التاريخ
يابيتنا المزهو بالعطر وورود الياسمين.،
ووشوشة العصافير في كل صباح
واستباق الفراشات الى الزهور
وابتسامة العاشقين
 على ضفاف نهرك الذي ترقص فوقه النوارس والطيور
عن اي الكلمات ابتدأ الحكاية
ايتها الموغلة في اعماق الروح
والموشحة بالطيب والنرجس والاقحوان
وكل الزهور التي تتراقص،
على محياك الجميل
دعيني استعير قواميس الحب
لانقل اليك احلى الكلمات واجمل
المفردات.
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
الكوفة
ياطرقاتنا المفعمة بالشوق والامل
ياسحر كل ايامنا الراحلة والقادمة،
تشتبك في دروبك كل الرؤى
وأشتياقات الاهل الى تاريخك المطوّق بالذهب
كل شيء جميل هو انت
حكاية امي وابي واصدقائي
وابتسامة طفل يحمل بين ذراعيه
دفاتره المدرسية،
وعتاب الاصدقاء،
وهم يعبرون فوق جسرك الذي يختصر الزمن.،
ياأنطلاق طفولتنا
وابتسامة شبابنا
واستراحة كهولنا
كيف عقدت كل هذا الشبق
مع التاريخ
حتى صرت انت والخلود
صنوان لايفترقان

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري