حين نعشق وطناً

مشاهدات




ميمي أوديشو


يحدُث أنُ نصاب بالغرام 

نصادق الريح و نلحق بالمواعيد 

نجمع ما يتساقط مِن جيبها المشقوق 

جواهر نرصّعُ بها عرش الخالق 

علّه يلاعبنا بالمَنِّ مرةً أخرى 

أو يدغدغ المؤمنَ بالحورية

 أو ... يلوّحُ بالصليب لمَن لا يجيب 

يحدث أن نلامس الحبيب بالخيال

 نبني بيتاً من حزم قوانين و ممنوعات 

الوجبة الوحيدة المُقدَّمة فيه : 

(فلسفةُ أملٍ عفنة) و (رغيف أغنيات) 

و يحدث أيضا أن نلدَ نبوءة

 نحر ُق فيها كلَّ رغبةٍ بالعمل 

و ننتظر أن تنمو فتصبح ضفيرتها 

ملتقى الشعراء و الأنبياء 

كلٌّ في جعبته ديدانٌ تعمل بالمقايضة: 

  «لتُحيك خرافة ناعمة فعليها أن تلتهم العقل بنهم .

ولتغزل أسطورة أطعمها البصيرة» 

و يحدث أن تكبر النبوءة  

تسير بخطواتٍ ثابتة نحو ماض من ورق 

و الواقع عيدان ثقاب 

تصل لمدرسةٍ بسارية وقحة 

تتأمل بغضبٍ: 

هذه أرضي و ذاك العلمُ ليس علمي 

تحوّل السواري لأصابع وسطى 

نحو جمهور السماء الصامت 

و لكي نسترح 

يحدث أن نطرد النوم

 أو نطارده 

و نتوسل الراحة دون ضماناتٍ بالعودة للصحوة 

نستلقي على احتمالات 

نراقب السقف

و ساعة الموت تتمايل 

بين

 ملاك يقول : تعال

 و شيطان يقول : اتبعني

 ننام مغناطيسيا دون أن نحلَّ لغز الغد

 أو أحجية الماضي 

نغمض الجفن باكتراث حينا

 و لا مبالاةٍ حينا آخر

 كما نغلق القبر على الميت

 يحدثُ كلّ هذا

 حين نعشق وطناً 

دون كفالات


0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري