معاركنا في الحَياة

مشاهدات



محمود الجاف 


عِندما نذهبُ الى الحَرب . نُقابلُ العَدو . نعرفهُم ويَعرفوننا . معركة وارض وعدوٌ واحد ... لكننا في الدُنيا نخوضُ كُل يوم عَشرات المَعارك التي قد تكون اخطرُ واكثر قَساوة وتَدميرا وبُؤسا وإيلاما . رغم ان العتاد الذي يستعمل فيها مجرد كلمات . ولكن تَأثيرها علينا اكبر وخَسائرنا فيها قد تكونُ مُدمرة . بل احيانا تقتلُ حتى الاحلام وتهدم البيوت وتُفكك الأُسَر ... والعدو فيها قد يكون اقرب الناس اليك . او جالسا في احيان كثيرة بين يديك . بل وحتى تحت قدميك . 


فإنتبه ؟


 ولهذا عليكَ ان تأخذ مَعك اولادك كُلما خَرجت لقضاء الحاجات أو التَسوق أو إصلاح الاجهزة المُعطَّلة . دعهُم يُرافقوك ويرونَ الوجه الحَقيقي للحَياة ويَخوضون مَعاركها تحتَ اشرافك  .يُشاهدون الاقنعة كيفَ تَتبدل ويعرفونَ مَتى ولماذا ؟ ... 


عليكَ ان تُعلمهُم . ان القريب قد يكونُ غريبا والغَريب قد يُصبحُ قريب وإن الفلوس تُغير النفوس  . ويَفهمون ما هُو الحُب وما هو الوهمُ والسَراب ؟


يَتعلمون منكَ كيفَ تُفاوِض . حتى يُحسنوا التصرف  ...

لان عرق التدريب يُقلل من دماء المَعركة وفي الدُنيا يُبعدك عن التهلكة ...

فأنتَ لَن تَدوم لهُم  .

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري