الصابئة المندائيين

مشاهدات

 





المصدر /الباحث الصابئي في شؤون الاديان اردوان غني

بلقيس خيري شاكر البرزنجي

المندائية أو المعتقد الصابئية أو عقيدة الصابئة المندائيين،هم أقدم الأديان في العراق، حيث تمتد بجذورها لأكثر من ألفي عام داخل بلاد الرافدين، وكلمة الصابئة مشتقة من "صبا" بمعنى انغمس أو غطس، فيما تفسر المندائي أو "مندا" بالمعرفة، فيطلق عليهم اسم العارفين بدين الحق
يؤمن أتباعها بأن يحيى بن زكريا هو أخر  معلميهم، ويؤكدون بأنهم أول وأقدم العقائد والشرائع التوحيدية.

النشأة
النظرية ترجّح أنهم من سكان ما بين النهرين القدماء، وتقول بأنهم ورثوا الكثير من الميثولوجيا السومرية والبابلية، الصابئة المندائية يتواجد معتنقوها أساسًا في جنوب العراق وإيران واتخذوا من ضفاف الأنهار موطنًا لهم لارتباط طقوسهم به...

المعتقد ينتشر أيضًا في بغداد وحول نهر دجلة في العراق وصولا لإيران حول نهر الأحواز...

كتابهم المقدس...

-( الگنزا ربا او السيدرا...)
"ويقول المندائيين إنه صحف آدم عليه السلام، فيه موضوعات كثيرة عن نظام تكوين العالم وحساب الخليقة وأدعية وقصص، وتوجد في خزانة المتحف العراقي نسخة كاملة منه.
- "دراشا إد يهيا" دروس ومواعظ يحيى
- "ديوان «أباثر" (ديوان الملاك أباثر)» ويحتوي على شروح كاملة للذنوب وأنواعها، وأحكامها وعقوباتها.
- ديوان «آلما ريشايا ربا» ( ديوان العالم الكبير أو الحياة الأخرى)
- ديوان «آلما ريشايا زوطا» (ديوان العالم الصغير أو الحياة الدنيا)
- القلستا: أي كتاب عقد الزواج، ويتعلَّق بالاحتفالات والنكاح الشرعي والخطبة.
- سدرة إد نشماثا: يدور حول التعميد والدفن والحداد، وانتقال الروح من الجسد إلى الأرض ومِنْ ثَمَّ إلى عالم الأنوار، وفي خزانة المتحف العراقي نسخة حديثة منه مكتوبة باللغة المندائيَّة.

أبرز العقائد

- تدعو االعقيدة الصابئية للإيمان باللإله ووحدانيته المطلقة، وله من الأسماء والصفات عندهم مطلقة، ومن جملة أسمائه الحسنى عندهم (الحي العظيم، الحي الأزلي، المزكي، المهيمن، الرحيم، الغفور)،
تقول المندائية أن الرب الحي العظيم انبعث من ذاته وبأمره وكلمته تكونت جميع المخلوقات والملائكة التي تمجده وتسبحه في عالمها النوراني، كذلك بأمره تم انزال النفس الطاهرة في جسد آدم وحواء وجعلهم عارفين بتعاليم المعتقد المندائي وقد أمر الرب آدم بتعليم هذا التشريع لذريته لينشروه من بعده.**
- من عبادتهم
    - الشهادة والتوحيد (سهدوثا اد هيي) وهي الاعتراف بخالق الكون، واحد أحد، لاشريك لأحد بسلطانه.
ويقولون : أكا هيي اكا ماري اكا مندا اد هيي
والتي تعني: موجود الحيي موجود سيدي موجود المعرفه الحية...

    - الصباغة (مصبتا) تعتبر من أهم أركان المعتقد المندائي واسمهم مرتبط بهذا الطقس وهو فرض عين واجب على الصابئي ويرمز للارتباط الروحي بين العالم المادي وعالم النور والتقرب من الإله. والمصوبتا: الصباغَة، كما هو ثابت في المندائية هي طقس الدخول من العالم السفلي إلى العالم العلوي (عالم النور) وتجديد العهد مع الإله، بل النصوص المندائية تنفي قول الذي أنها تعني غسل الذنوب... .

  - الصلاة (براخا) وهي فرض واجب على كل فرد مؤمن، يؤدى ثلاث مرات يوميا (بداية الصباح ومنتصف الظهر وقبل الغروب) وغايته التقرب من من الإله. والوضوء من واجباتها ويسما (الرشامه) اي ترسيم الجسد...
 
- الصيام (صوما) الصيام في العقيدة المندائية هو عِبادة، وهو الركن الخامس في المعتقد المندائي وهو الصوم كبير وهو عباره عن الصوم عن الشهوات والكبائر والصوم صغير  لمدة ٣٦ يوم
منها عدة ايام تسمى الصوم الثقيل حيث يجب على المندائي الامتناع عن اكل المنتجات التي فيها روح كلحوم الحيوانات والبيض...

- وعكس أغلب الديانات الأخرى، لا تعمل الصابئة المندائية على استقطاب أشخاص جدد، ولا يُمكن لغير المندائي أبًا عن جد أن ينتمي لهذه المعتقد فهو معتقد عرقي غير تبشيري.
- يؤمن الصابئة بعدد من المعلمين والاباء وهم: آدم، شيت بن آدم (شيتل)، سام بن نوح، ادريس (دنانوخت) ، يحيى بن زكريا.

مواقعهم المقدسة
المندي (بيت العبادة) ، الياردنا (عند الأنهار الجاريه).

رمزهم الديني

الدرفش - درافشا - راية النور, ألضياء , السلام و الحق
يقولون هي الراية التي اعطاها الملاك هيبل زيوا الى آدم كسيا وهو بدوره اعطاها للناصورائيين . و هي تمثل الرمز الروحاني والعقائدي لهم ويمثل ان الإله في كل الاتجاهات.
من رموزهم
في الماضي
ثابت بن قرة وولداه سنان وابراهيم وبرعو جميعاً في الطب
في الوقت الحالي
عبدالجبار عبد الله
والكاتب العراقي عزيز سباهي والفنان التشكيلي يحيى الشيخ والشاعرة لميعة عباس عمارة والشاعر عبد الرزاق عبد الواحد والدكتور تحسين عيسى والدكتور عبد العظيم السبتي والرسامة والشاعرة سوسن سلمان سيف.



0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري