المعرض السنوي لجمعية التشكيليين العراقيين في بريطانيا

مشاهدات


 


جمعية التشكيليين العراقين في بريطانيا ، واحدة من الجماعات التشكيلية التي تتصدر الفن التشكيلي ( العراقي ) في لندن وتعرف بأنها أحد الجماعات الفنية المتميزة في المملكة المتحدة
وأنت تتجول في معرض ( الشاهد ) الذي أقامته الجمعية بقاعة كاليري بهافان للفنون التشكيلية تشعر أنك تسير في حديقة تملؤها الألوان والعطور ولابد لك في تجوالك أن تستحضر الابداع الفني العراقي المتميز للفنانيين التشكيليين العراقيين.
لقد انفرد كل فنان  بأسلوبه الخاص وببصمته الفنية التي فيها تمازجا بين الرؤى والألوان والأساليب لتعكس أحاسيس الإنسان وهو يخوض معترك الحياة لتكون ( الشاهد ) الذي يسعى من خلال الرسم الى التخفف من أحمال ثقيلة تنوء بحملها، هذه الأحمال هي الهموم الإنسانية من ألم وحزن وانتظار و غربة حال .. كل فنان  انفرد بأسلوب وخامات وضفها بما يقتضيه العمل الفني، من الرسم الى الخط الى التخطيطات بالفحم الى استعمال الفوتوغراف كأداة لأنتاج لوحات تشكيلية بتقنية الفنان حسين السكافي.
الاعمال الفنية التي عرضت هي فعلا شاهد على الابداع الفني العراقي و انه ما زال هناك مساحة للجمال حتى لو طغت البشاعة على واقعنا . ورسالة ملونة تقول أن الفن عمل انساني يمس كل إنسان وان اعمال الفنان العراقي  موجهة الى الانسانية وهذه هي القضية التي يهتم بها.
المعرض إضافة رقيقة للحركة التشكيلية العراقية في المهجر و للجمعية مشاريع لإقامة معارض أخرى وبرامج والأهم من كل هذا الحماس الذي يتمتع به الفنانون العراقيون و التشجيع المتميز من الجالية العراقية الراغبة في دعم كل ابداع فني و الذي لابد منه لكل حراك فني....
والمعرض يستمر لغاية يوم الاربعاء القادم 28 سبتمبر .












0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري