كلوب يلمح لإمكانية الرحيل عن ليفربول

مشاهدات

 





صرح الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، بأن خطته مع "الريدز" لا تزال كما هي، ولم يتغير شيء، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لا يريد الجلوس في النادي وهو أكثر إرهاقا.

وينتهي عقد يورغن كلوب، البالغ من العمر 54 عاما، مع ليفربول في يونيو 2024.

وقال كلوب خلال المؤتمر الصحفي قبل مواجهة ليفربول أمام ضيفه وست هام يونايتد مساء اليوم السبت، حسبما نقلته صحيفة "ديلي ميل": "أنا مليء بالطاقة، لكن يجب أن أتأكد من أن هذا هو الحال في المستقبل .. لا أريد أن أجلس في ليفربول وأنا أكثر إرهاقا".

وأضاف المدرب الألماني: "الخطة لا تزال كما هي، لم يتغير شيء، وإذا قررت الرحيل في عام 2024 فلن يكون لذلك علاقة بجودة الفريق، كل ما نقوم به هو على المدى الطويل.. هذا النادي يجب أن يكون أفضل عندما لا أكون هنا بعد الآن".

وإذا ظل كلوب في منصبه مع "الريدز" حتى يونيو 2024، فسيصبح المدرب الأطول خدمة لنادي ليفربول منذ الإنجليزي روبرت بوب بيزلي، الذي كان مدربا له من عام 1974 وحتى 1983.

ويعتبر كلوب أحد أفضل المدربين في العالم خلال الوقت الحالي، إن لم يكن الأفضل على الإطلاق، وسيكون استبداله مهمة شاقة بالنسبة لفريق ليفربول في حال قرر المدرب الألماني الرحيل.

وبحسب تقارير صحفية، فإن كلوب قد خطط في البداية، عند حضوره عام 2015، للبقاء في ليفربول مدة 7 سنوات، تماما مثل ما فعل مع فريقيه السابقين ماينز وبوروسيا دورتموند الألمانيين، لكن فوز "الريدز" بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2019، وإنهاء الدوري الإنجليزي في الموسم نفسه خلف مانشستر سيتي بفارق نقطة واحدة، جعل المدرب الألماني يمدد عقده لمدة 5 سنوات.

ويحتل فريق ليفربول المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، برصيد 60 نقطة حصدها من 26 مباراة، متأخرا بفارق 6 نقاط خلف المتصدر مانشستر سيتي، الذي خاض مباراة أكثر.

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري