الحرس الثوري الإيراني يكشف عن قواعد صاروخية جديدة ومدينة للطائرات المسيرة تحت الأرض

مشاهدات

 




أفاد مراسل RT في طهران، بأن قوة الجو فضاء للحرس الثوري الإيراني، كشفت عن قاعدتين للصواريخ والطائرات المسيرة تحت الأرض، خلال مراسم شهدت حضور القائد العام للحرس اللواء حسين سلامي.

ووفق الحرس الثوري، تضم هذه القواعد صواريخ أرض أرض دقيقة ومسيرات هجومية دقيقة بقابلية التخفي و التسلل إلى أجواء العدو دون أن تكشف عنها المنظومات الرادارية.

وتحاول إيران الاحتفاظ بمخزونها من الصواريخ و المسيرات داخل أنفاق تحت الجبال لحفظها من الهجمات المحتملة.

وهذه المرة الأولى التي يكشف فيها الحرس الثوري، عن قاعدة للمسيرات تحت الأرض.

والقواعد الجديدة تحتوي أيضا على طائرات بدون طيار يصل مداها لألفي كم، ومنصات إطلاق صواريخ مزدوجة ومنصات إطلاق عدد من المسيرات بصورة متزامنة و تتمتع هذه الأنظمة بدقة عالية و إمكانية العمل التركيبي مع سائر المنظومات، و تم عرض قدراتها مؤخرا في مناورات "النبي الأعظم 17".

وفي هذا الصدد، قال قائد قوة الجو فضاء للحرس الثوري، العميد حاجي زاده، في مراسم الكشف عن القاعدتين الجديدتين: "في قواعدنا الجديدة للصواريخ و المسيرات يمكننا إطلاق 60 طائرة بدون طيار بصورة متزامنة".

وأضاف: "لا نواجه أية قيود في الوصول إلى الأهداف الهدف ويمكننا إصابة أي هدف معاد، نظرا لبعد مدى هذه الطائرات بدون الطيار".

وتابع: "تضاعفت قوة نيران الصواريخ و إمكانية إطلاقها المتزامن بأكثر من 6 إلى 7 مرات، كما تم تقليل فترة تحضيرها  قبل الإطلاق".

المصدر: RT

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري