باكستان تعلن استضافتها للدورة الإستثنائية لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي

مشاهدات

 



الطاهر سهايلية

رحبت جمهورية باكستان الإسلامية، بالمبادرة التي  اتخذتها المملكة العربية السعودية (رئيس قمة منظمة التعاون الإسلامي) لعقد جلسة استثنائية لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، للنظر في الوضع في أفغانستان، معلنةً عقدها لهذه الدورة بـ "إسلام آباد" يوم الأحد المصادف لـ19 ديسمبر 2021.

وبحسب ما تحصلت عليه "وكالتنا" سيسبق هذا الاجتماع، لقاء لكبار المسؤولين في الـ18 ديسمبر 2021  سيتم من خلالها مشاركة التفاصيل الإدارية بشكل منفصل. مع التطرق للحالة الإنسانية الخطيرة في أفغانستان..

ووفقا لذات المصادر، فإن أهداف عقد هذا المجلس تشمل تضامن الأمة الإسلامية مع الشعب الأفغاني، وكذا القيام بدور في احتواء مسار الوضع الإنساني المتدهور بسرعة في أفغانستان، لا سيما فيما يتعلق بنقص الغذاء ونزوح الناس والانهيار الاقتصادي المحتمل.

بالإضافة إلى، حشد الدعم الدولي لتقديم المساعدة الإنسانية العاجلة والمستمرة للشعب الأفغاني، نهيك عن إعادة تركيز انتباه المجتمع الدولي الأوسع نطاقاً على أن الحالة التي تعيشها أفغانستان لا تمثل تحدياً إنسانياً فحسب، بل يمكن أن تؤدي أيضاً إلى تفاقم الوضع الأمني، وإثارة عدم الاستقرار، والتسبب في نزوح جماعي للاجئين، والتأثير سلباً على السلم والأمن الإقليميين والدوليين.

للتذكير، فإن تقديرات الأمم المتحدة، أشارت إلى أن 60٪ من سكان أفغانستان البالغ عددهم 38 مليون نسمة يواجهون "مستويات أزمة جوع" وأن الوضع يزداد سوءًا كل يوم.


0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري