الحلبوسي وسفير الفاتيكان يناقشان الزيارة المرتقبة لبابا الكنيسة الكاثوليكية

مشاهدات



ناقش رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، وسفير دولة الفاتيكان ميتا ليسكوفار، السبت، الزيارة المرتقبة لبابا الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنيسس.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب، في بيان ان "الحلبوسي، استقبل سفير دولة الفاتيكان ميتا ليسكوفار، وفي مستهل اللقاء، جدَّد التهاني بمناسبة أعياد الميلاد، متمنيا أن يكون عام سلام وأمان ومحبة وتسامح وتعايش واستقرار".

وأضاف البيان، ان "اللقاء ناقش الزيارة المرتقبة لقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية إلى العراق، وتهيئة مستلزمات نجاحها".

وأكد سفير الفاتيكان، أن "هذه الزيارة تمثل حدثاً تاريخياً مهماً ودعماً لجميع العراقيين وتعبيرا عن وحدة الموقف الإنساني في مجابهة التطرف والصراعات، وتعزز التنوع والتسامح والتعايش، وهي رسالة سلام إلى العراق والمنطقة".

وناقش الطرفان، "ملف حماية وإعادة حقوق المسيحيين في العراق"، مؤكدين "دعم حل الملف، ووجوب الشروع بخطوات عملية جادة تبدأ بتقديم شكاوى من المعنيين إلى القضاء لإعادة الأملاك التي تم الاستحواذ عليها بطرق غير شرعية".

وأشار الحلبوسي، إلى أن "مجلس النواب على استعداد لتقديم كل ما يسهم في حسم هذا الملف ضمن اختصاصه وصلاحياته

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري