هور الدلمج

مشاهدات


 

د. قيس حمادي العبيدي
باحث في السياسة المائية


هور الدلمج او ما يطلق عليه البعض هور عفك، فهو مسطح مائي يقع في قضاء عفك ويتغذي بالمياه من مبزل المصب العام الواقع بين دجلة والفرات،ويقع الهور بين الديوانية غربا والكوت شرقا وتبلغ مساحته حوالى١٢٠ألف دونم،وطوله ٥٠كم وعرضه ٢٠كم،ويشتهر الهور بتوافد الطيور المهاجرة والوافده اليه من اوربا وآسيا،فضلا عن توافر كميات كبيره من الاسماك فيه كما لايبعد كثيرا عن مدينة نيبورنفر الاثرية، وتقع حول محيط الهور مناطق أثرية مهمة كما اشرنا فهو مصدر لصيد الاسماك ويعتاش على هذا الهور قرابة٢٥٠٠ عائلة، كما انشأحول محيط الهور سداد ترابية لتفادي عبور مياه الهور للاراضي الزراعيةوالقريبة منه، ويعد الهور كخزان مائي وقتي لتخفيف الضغط عن المصب العام في منطقة السايفون عند تقاطع المصب العام مع نهر الفرات جنوب الناصرية ، واتساقا مع ما تقدم لابد من الاشارة الى ان ينصب اهتمام العاملين في مجال جغرافية السياحة البيئية بدراسة المقومات السياحية لهور الدلمج لخلق بيئات ملائمة للجذب السياحي لما لذلك من ابعاد حضارية وينعكس على الواقع الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للسكان في تلك البيئات،وبما ان مناطق الاهوار من اهم مرتكزات السياحة البيئية لذا جاءت هذه المقالة لتكشف اهم مقومات السياحة في هور الدلمج ومن ثم وضع المقترحات التي تعمل على تنمية السياحة البيئية على وفق الامكانات المتاحة في المنطقة...

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري