رصاصة طائشة فى قلب العالم الإسلامى

مشاهدات




بقلم /هويدا دويدار 


إن المملكة العربية السعودية هى قبلة العالم الإسلامي فلأرضها الطاهرة تهفو أنفسنا فهى شفاء لأرواحنا المتعبة لما لأرضها من قدسية مميزة لوجود المقدسات الإسلامية فيتهافت إليها المسلمين من شتى بقاع الأرض 


فزيارة الغريب لأرضها كان يُلزم الإلتزام بما تفرضه الدولة من واجبات الأحتشام إحتراماََ لقدسية المكان .

فهل ما يحدث فى المملكة وتخليها عن الالتزام بعض الفروض الإسلامية طبيعة مرحلة؟!!

فنحن جميعا نحبس الأنفاس خوفاََ فتلك الرصاصة الطائشة ستصيب العالم الإسلامى كله سيضيع معها هوية إسلامية حافظ أباؤنا عليها وقد ظلت شامخة البنيان دون مساس بين كافة الدول الإسلامية فنحن لدينا جيل لايعى ولا يدرك أهمية الثوابت فضياع الهوية الإسلامية على أرضها أمر كارثى 

فإذا أردت أن تدمر أمة فعليك بطمس هويتها وإنتمائاتها ومعتقداتها وعليك بالشباب فالضربة هنا فى مقتل 

فالمملكة العربية السعودية هى الهدف حتى يتمكنوا من هدم العالم الإسلامى فتتشرذم الأمة التى هى حجر عثرة لتطل علينا الدعوات بالحرية الفكرية وحرية المعتقد وحرية الميول .

فالأسباب واهية ولكننا نحتاج عقول واعية تعى وتدرك مدى المخاطر وتلك الحرب الممنهجة على تلك الأمة

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري