المخدرات وتاثيرها المباشر في سلوك الشباب ..

مشاهدات



العراق : علاء المعموري 


انتشرت في الاونه الاخيرة ظاهرة انتشار المخدرات والمتاجره فيها وسط مجتمع تسوده الاعراف والتقاليد وتحكمه قوانين الحياة  ودون قيود ..باحثين في هذا الشان رفضوا الكشف عن اسمائهم  اكدو للحدث الاخباريه ان هذه الظاهرة الغريبة بدات تاخذ مجالا كبيرا وترويجا علنيا  وواضحا بين الشباب وتعاطيهم لها بل والمتاجره فيها وذلك بسبب ضعف قوة القانون وربما هناك جهات متنفذه تدعم وتحمي وتدافع عن تجار المخدرات لانهم الجهه الوحيده المستفيدة ماديا من ذلك وهذا يعكس عن تدمير شبابنا الطائش الذي وجد نفسه انه يعمل ليكسب لقمة عيش من هذة الافة التي نسوا انها تاكل باجسادهم وتهريبها… .بعض الشباب اكدو للحدث الاخباريه انهم مدمنين على تعاطي هذه السموم رغم خطورتها عليهم  ولايستطيعون الاستغناء عنها حتى لو كلف ذلك حياتهم لانهم يعرفون ان حياتهم انتهت من اول يوم تعاطوا هذا السم . منظمات المجتمع المدني كان لها دورا كبيرا للحد من هذه الظاهره و اخذت تعقد ورش خاصة بهذا الموضوع و توعية الشباب وتثقيفهم محاولة في ذلك ابعادهم عن هذا السموم ومحاوله توفير فرص عمل للشباب بالتنسيق مع مكاتب التشغيل لتشغيلهم لكسب لقمة عيشهم بالحلال علما ان بعض المدمنين اوضحوا انهم لايستطيعون العيش بدون تعاطي الحبوب بل ولايستطيعون النوم لانهم يجدون راحتهم النفسية بعالمهم القريب للموتبعض المواطنون ناشدوا الحكومة للحد من هذا الظاهره ووضع قانون رادع لذلك حتى لو وصل الى الاعدام بغية القضاء عليها

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري