ساحل الهجر

مشاهدات




خلود الحسناوي- بغداد 


أشعر بقربك مني 

أشعر بروحك حولي 

لم لاتفارقني ؟؟

تركتك لسعادتك ..

وتركتني لشجوني ..

اشعر بك معي ..

رباه رباه .. 

أكاد أمسك بك ،

لا كخيال 

او كروح تتحرك ..

لا  ،

لا ليس حقيقة 

 إنما هي أحاديث النفس 

وهلوسات محموم 

قد ناله إعياء من الهجر ..

او هي وعكة أشبه بمسموم ..

ياصحوةً من بعد وهم عودي ،

قد مللت الخيال ،

تعبت منه ..

ومن كل هذا الترحال ..

أريد أن أستعيد وجودي ..

ربما أرسي بمركبي على ساحل الهجر ،

وأنسى ماقد مضى ،

ربما ..

وأصحو من ذلك الكابوس، 

ربما ..

وأرمي بكل ذكرياتي في ذلك البحر ..

فلا خيال

ولا شجون 

ولا هواجس 

ولا أحزان ..

هل سيأتي ذلك اليوم !!.

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري