المجلس الاستشاري للنساء

مشاهدات



احلام طارق 

عضو المجلس الاستشاري النسوي / نينوى


المجلس الاستشاري النسوي في محافظة نينوى الذي تأسس لتعزيز دور المرأة و مشاركتها في الحكم المحلي يهدف و يطمح بلعب دور استشاري لحكومة نينوى المحلية بشأن القضايا المتعلقة بين الجنسين .

يتكون مجلس نينوى من مجموعة من النساء القياديات   يعملن كنشاطات مدنيات - محاميات - مدرسات - ربات بيوت - سيدات اعمال - موظفات - من خلفيات دينية و طائفية و عرقية مختلفة فهن يجسدن التنوع على الصعيد الثقافي و التماسك الاجتماعي يجمعهن هدف مشترك واحد هو المساهمة في بناء مجتمع شامل للجميع  و الحصول على التعليم و الرعاية الاجتماعية و الرعاية الصحية و العيش في حياة في حياة خالية من العنف و التمييز و التحرك بحرية و امان ، يتشاركن  في الرغبة في تعزيز و تطوير جهود صنع السياسات العامة التي تلبي احتياجات و متطلبات و واقع اكثر الفئات المهمشة في المجتمع . 

و بدعم من المعهد الديمقراطي الوطني ( NDI ) تتلقى عضوات المجلس  تدريبات مختلفة و متطورة تهدف تطوير قدرات و مهارات في عدة مجالات كالقيادة و التواصل و التيسير و الحكم المحلي و التواصل المجتمعي و تحليل السياسات العامة و التنمية و العلاقات مع وسائل الإعلام .

تلتقي عضوات المجالس الاستشارية شهريا لمناقشة القضايا ذات الأولوية التي تؤثر على المجتمع و يتم وضع خطط بناءاً على مصادر معلومات مختلفة بما في ذلك الدراسات الاستقصائية المجتمعية و مناقشات المجموعات و استطلاعات الرأي العام المستقلة و التي تعمل على اعدادها من خلال مبادرات محليه سيتم تنفيذ تلك المبادرات بالتعاون و التشاور مع ديوان محافظة نينوى ، بهدف الى تلبية الاحتياجات المحددة المتعلقة بالصحة و السكن و الامن و البيئة و التعليم ، و تجري عمليات التحقق من مراعاة الفوارق بين الجنسين في مؤسسات الحكومة المحلية لتحديد العوائق المؤسسية امام المشاركة المتساوية و الفاعلة للمرأة و إبراز نقاط الدخول للإصلاح المؤسسي .

حيث نفذ المجلس الاستشاري النسوي في نينوى عدة مبادرات محليه ناجحة الغاية منها خدمة المجتمع و إظهار دور النساء العضوات في المجلس ، من تلك المبادرات حملات توعية ضد ظاهرة التحرش بالتعاون مع الشرطة المجتمعية بتوعية الشباب و طلبة المدارس من هذه الظاهرة و كيفة التعامل مع المتحرش بالاتصال بالجهات المعنية للقضاء على هذه الظاهرة ، و بعد انتشار فايروس كوفيد 19 و تأثيره السلبي على المجتمع و للحد من انتشاره قام المجلس بعدة مبادرات توعوية صحية منها طبع بروشورات توضيحية و توزيعها على المواطنين و حملات توزيع الكمامات و مواد التعقيم في المناطق ذات الطبيعة المزدحمة و في مكاتب توزيع الرواتب للمتقاعدين و كبار السن و كذلك زيارة سجن النساء و تقديم لهن التوعية الصحية و مواد التعقيم و الكمامات بغية الحد من انتشار الفايروس و القضاء عليه ، و العديد من المبادرات الاخرى .

امام المجلس الاستشاري النسوي في نينوى الكثير من التحديات و العقبات التي تواجه عملهن و لكنهن عازمات على العمل الدؤوب و التكاتف و العمل كيد واحدة للنهوض بواقع المرأة و تمكينها من اخذ دورها في تحدي الصعاب و صنع السياسات بمشاركة الحكومة المحلية في اتخاذ القرارات الصائبة التي من شأنها تؤسس مجتمع سليم ينعم بالامن و الأمان يكفل العيش للجميع دون التمييز حسب النوع او الجندر او العرق او المذهب او الدين او الطائفة الكل سواسية لينعم الجميع بحياة حرة كريمة تليق بالإنسان الذي كرمه رب العالمين ليكون أماناً مطمئناً في وطنه ..



0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري