معهد نور العترة الطاهرة يقيم مهرجان الطفولة الأول

مشاهدات



 مروة حسن الجبوري


افتتح معهد نور العترة في محافظة كربلاء المقدسة مدينة الانتظار المخصصة للأطفال، وذلك على قاعة حسينية العترة الطاهرة.


حيث بدأت المدينة أول يوم عمل لها مع حلول شهر شعبان المبارك،  واستمرت حتى يوم السابع من شهر شعبان المبارك الموافق 15/3/2021. حتى يوم 21 /3/ 2012.


في عصر الانتظار وبين العواصف والعوارض الدنيوية هناك لمسة أمل لطفولة فقدت وتجديد لعهد الولاء لبقية الله الأعظم الإمام المهدي عجل الله فرجه، فكانت مدينة الإنتظار هي البوابة الفكرية والعقائدية للطفولة فليست فقط هي مرحلة تسلية وقضاء وقت مع الألعاب، بل برمجة دقيقة لهذه البوابة حيث يبدأ الكادر في تسيلم الأطفال كارت التعريف ليعلق على رقبة الطفل ويدخل في مرحلة الإستقبال.  والحكاية التي تقص عليهم قصة الميلاد المقدس وسرد التفاصيل بأسلوب سردي جميل ومناسب لعمر الأطفال وكيف حضرت السيدة حكيمة في بيت الإمام الحسن عليه السلام والإجراءات التي حصلت أثناء الولادة فكانت هذه المحطة تحت عنوان: (وأشرقت الشمس).


ثم الإنتقال إلى مرحلة: صخرة الجبل والصعود على الرذائل الأخلاقية والوصول  نحو القمة ولقاء الإمام صاحب العصر والزمان فيكون الشمس خلف السحاب.


وهناك محطة لابد من دخولها وهي محطة قذف الحجار على أهل السقيفة وإعلان البراءة من قتلة أهل البيت عليهم السلام. حتى تنال الولاية العلوية.


وأما المرحلة الأخرى هي لعبة المدرجات حيث يصعد الطفل في كل مرحلة بعد مواجهة التحديات التي تواجه الإنسان في حياته والضغوط حتى يصل نحو الهدف  ليصل إلى الظهور والانتقال إلى جنة الظهور.


أما روح وريحان قد طبقت هذه الكلمة بكل ما فيها من أنواع الفاكهة والطعام والشراب المخصص للأطفال مع عربة الايس كريم. والدونات الملونة والرسومات المصورة التي تشعر الطفل بعالم الأمان والسعادة.


ورصد موقع بشرى حياة، المدينة التي تم إنشاءها حديثا حيث بدأ توافد الأطفال المسجلين مسبقا عليها منذ اليوم الأول وبلغ عدد الأطفال 202 طفل من مختلف الأقطار فهناك مجموعة من الأطفال المسجلين كانوا من دولة أفغانستان والسودان وايران.


ومن جانبها تحدثت مديرة المعهد السيدة أم مصطفى:


إن المدينة تم تركيبها بالكامل من قبل إدارة المعهد بعد استيرادها من الخارج حيث تضمنت الأسس الدقيقة على الأمان والظروف المهيأة لسلامة الأطفال.


وفي السياق أكدت أن الكوادر استعدت جيدا لاستقبال الأطفال حيث تم تنفيذ أعمال النظافة والتعقيم، والحرص على إلزام الجميع بإجراءات الوقاية من كوررنا وأهمها ارتداء الكمامات، وتوزيع الجوائز للأطفال في نهاية اليوم. حيث كان هناك جوائز مخصصة للذكور والإناث.


وأضافت: ولا يسعني الآن إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل إلى المؤسسات:


 - إدارة حسینیة العترة الطاهرة علیهم السلام.


 - إدارة معهد المودة والإزدهار.


- لجنة أهل البيت عليهم السلام الخيرية.


- مبرة آل چراغ الخيرية.


- مبرة آل قزاز الكربلائية الخيرية.


المطاعم المساهمة في هذا العمل. ومنها بیتزا هاوس کربلاء المقدسة. حلویات کرامیل کربلاء المقدسة. آیس کریم النضال کربلاء المقدسة. حلویات رویال النجف الأشرف.


وقد زار مدينة الإنتظار وفد من مؤسسات دينية في النجف الأشرف لإلقاء نظرة على البرنامج حيث ألقيت محاضرة حول الإمام المهدي عجل الله فرجه وحث الكوادر على العمل المهدوي، وذلك مصداق لقوله تعالى في ظهور مولانا الغائب (وأشرقت الأرض بنور ربها ووضع الكتاب وجئ بالنبيين والشهداء وقضي بينهم بالحق وهم لا يظلمون).

0/أرسل تعليق

أحدث أقدم
قطاف الاخباري